-->



المجلس الأكاديمى :

يتمتع العميد بجميع الصلاحيات التى يكفلها له قانون تنظيم الجامعات 49 وقانون المعاهد والجامعات الخاصه 52 حيث يتمتع بسلطة تشكيل مجلس الادارة والمجلس الأكاديمي للمعهد وذلك حفاظاً على الفصل بين الملكية والادارة وكان تشكيل المجلس الأكاديمى فى محضر مجلس الادارة فى بدايةالعام الدراسي 2018/2019 :

التاريخ والنشأة :

أنشأت جمعية المنصورة للخدمات التعليمية ( مالكة المعهد) معهد النيل العالى للهندسة والتكنولوجيا بمدينة المنصورة - محافظة الدقهلية - بالقرار الوزارى رقم ( 3093) بتاريخ 2/08/2012 لتخريج نوعية من المهندسين القادرين علي التنافس في سوق العمل في المجالات الهندسية الحديثة والتخصصات المختلفة التي تخدم المجتمع . وله شخصيه أعتباريه وأمواله مستقلة عن أموال الجمعية وتصرف فقط في الأغراض العلمية والتعليمية والتدريسية والبحثية لتحقيق أهداف المعهد. كما يخضع المعهد لأحكام القانون رقم (52) لسنة 1970 واللائحة الصادرة بالقرار رقم 1088 لسنة 1987 ولأي قوانين أخري تصدر في شأن تنظيم المعاهد العليا الخاصة . يهدف المعهد للمشاركة فى تطوير التعليم و البحث العلمى و تزويد المجتمع بمتخصصين ذوى معارف و خبرات و مهارات فى جميع الاتجاهات و يضم معهد النيل العديد من الأقسام العلمية التى تؤهل للعمل فى معظم المنشأت على مستوى مصر و العالم العربى يتم قبول الطلاب بالمعهد عن طريق التنسيق الإلكترونى عبر الإنترنت للجامعات و المعاهد و مدة الدراسة بالمعهد خمس سنوات دراسية و الدراسة بنظام الساعات المعتمدة يمنح من يجتازها بنجاح درجة البكالوريوس فى شعبة التخصص و يعتمد المؤهل من السيد الأستاذ الدكتور وزير التعليم العالى و معادل من المجلس الأعلى للجامعات.

الرؤية والرسالة والأهداف

الرؤية:

"تحقيق التنافسية و الريادة محلياً وإقليمياً في التعليم الهندسي، وتعزيز البحث العلمي و المشاركة المجتمعية".


الرسالة:

"يلتزم معهد النيل العالى للهندسة والتكنولوجيا بتحقيق مستوى جودة يواكب متغيرات سوق العمل لإعداد خريج قادر على المنافسة محليا وإقليميا، ودعم منظومة البحث العلمى و التكنولوجيا وتحقيق مشاركة مجتمعية فعالة فى اطار من القيم والاخلاقيات المهنية".


الأهداف الإستيراتيجية:

الغاية الأولى: تطوير القدرة المؤسسية للمعهد

  1. تبنى منهج التخطيط والفكر الاستراتيجي بالمعهد.
  2. تطوير المنظومة الإدارية بالمعهد وتطبيق مبادئ وقواعد الحوكمة.
  3. ضمان كفاية ورفع كفاءة الموارد البشرية بالمعهد.
  4. توفير بنية تحتية وتكنولوجية ومناخ تعليمي ملائم ومتطور.
  5. دعم نظام الجودة الداخلى بالمعهد وتطبيق إدارة الجودة الشاملة.
  6. تنمية الموارد الذاتية للمعهد وتنويع مصادرها.

الغاية الثانية: تعليم وتعلم ونظم تقويم حديثة تحقق معايير الجودة

  1. تطوير البرامج التعليمية وفق معايير الجودة ومستجدات التخصص والتكنولوجيا وسوق العمل.
  2. تطوير مستمر لاستراتيجية التدريس والتعلم والتقويم.
  3. دعم ممارسة الأنشطة الطلابية والخدمات النوعية المقدمة للطلاب.
  4. توفير التنمية المهنية لخريجى المعهد والتواصل الفعال والمستمر معهم.

الغاية الثالثة: تعزيز ودعم البحث العلمي

  1. الارتقاء بالإنتاج البحثي والقيمة النوعية للأنشطة البحثية.
  2. دعم تطبيق أخلاقيات البحث العلمي.
  3. توفير مناخ واساليب مفعلة لدعم البحث العلمي وتحفيزه.

الغاية الرابعة: التوسع في المشاركة المجتمعية وتنمية البيئة

  1. التنوع والتميز في الخدمات المجتمعية.
  2. تمثيل فعال للمجتمع بما يساهم في تطوير أنشطة المعهد.
  3. التوسع في عقد إتفاقيات مع مؤسسات تعليمية وبحثية وصناعية.

القيم المشتركة

  1. التميز والابداع في بيئة محفزة
  2. الاحترام المتبادل وتقبل الرأي الاخر
  3. الصدق والامانة العلمية
  4. العدالة والشفافية
  5. المسؤلية والمحاسبية
  6. القيادة الفعالة والادارة الالكترونية
  7. العمل بروح الفريق لمصلحة المجموع والفرد
  8. الانتماء والولاء
  9. ضمان الجودة والتطوير المستمر.
  10. المشاركة المجتمعية

الدرجات العلمية :



يمنح المعهد درجة البكالوريوس فى الهندسة والتكنولوجيا فى التخصصات الآتية:

  1. الهندسة المدنية ( مدنى عام) .
  2. الهندسة المعمارية .
  3. الهندسة الكهربية ( هندسة الإتصالات والإلكترونيات) .

الأقسام الأكاديمية :

  1. قسم العلوم الأساسية .
  2. قسم الهندسة المدنية ( الهندسة الإنشائية – الأشغال العامة) .
  3. قسم الهندسة المعمارية .
  4. قسم الهندسة الكهربية ( القوى الكهربية – الإلكترونيات والإتصالات – الحاسبات والنظم) .

قسم الهندسة المدنية :

الهندسة المدنية هي فرع من فروع الهندسة وأكثرها إلتصاقاً بنشأة الإنسان وتطوره عبر السنين والعصور. فهي أحد فروع الهندسة والمعنية بدراسة وتصميم وتحليل المنشأت البشرية كالأبنية والطرق والجسور والأنفاق والمطارات والموانئ وشبكات الصرف الصحي والسدود وكذلك مشاريع الري، لذا لا يجوز حصر هذا العلم بأنه العلم المعني بالتصميم وحده فقط. وهي كأي علم تتطور باستمرار ودون توقف وفي الآونة الحديثة ترابطت مع التطور الصناعي بشكل كبير لإنتاج مواد إنشائية جديدة ومتطورة تفي بالمتطلبات التي تكون دائما متزايدة من المجتمع. تنقسم الهندسة المدنية إلى :

  1. هندسة الإنشاءات: وتختص بتصميم وتنفيذ المنشآت المعدنية والخرسانية السكنية والصناعية.
  2. هندسة المواصلات: وتختص بتصميم وإنشاء الطرق وهندسة النقل وهندسة المرور.
  3. هندسة المساحة: وتختص بدراسة الأبعاد المساحية والمواقع الجغرافية الهندسية.
  4. هندسة الموائع: وتختص بدارسة خصائص السوائل وأثرها على المنشأت "مثل أثر الرياح على المباني أو ضغط المياه على السدود وما إلى ذلك".
  5. هندسة التربة: وتختص بدراسة الخصائص الإنشائية للتربة والأساسات وغالباً ما تسمى بـ "ميكانيكا التربة".
  6. هندسة صحية: وتختص بتصميم وتشغيل أنظمة الصرف الصحي ومحطات المياه.
  7. هندسة الري: وتختص بدراسة أساليب التحكم في أنواع الري المختلفة والمنشآت المائية الزراعية.
  8. هندسة جيوتكنيكية: وتختص بدراسة الخواص الكيميائية والفيزيائية والميكانيكية لمواد التربة والصخور وتقنياتها.
  9. هندسة الإدارة والتشييد:وتختص بدراسة الكميات وتنفيذ المنشآت بأقل كلفة ممكنة وأسرع وقت ممكن وإدارة موقع العمل
  10. هندسة السدود والموارد المائية: ويختص بتصميم المنشأت المائية والبنى التحتية والأساسات وكذلك التصاميم الهيدروليكية
  11. هندسة الموانى والمنشآت البحرية: ويختص بتصميم وتنفيذ الموانى والمنشآت البحرية من أرصفة وحواجز أمواج وكذلك سبل حماية الشواطئ

قسم الهندسة المعمارية :

العمارة هي فن وعلم تصميم وتخطيط وتشييد المباني والمنشآت ليغطي الإنسان بها إحتياجات مادية أو معنوية وذلك بإستخدام مواد وأساليب إنشائية مختلفة. ويتسع مجال العمارة ليشمل مجالات مختلفة من نواحي المعرفة والعلوم الإنسانية، مثل الرياضيات والعلوم والتكنولوجيا والتاريخ وعلم النفس والسياسة والفلسفة والعلوم الاجتماعية والثقافة والفن بصيغته الشاملة. فالعمارة ذات علاقة وثيقة بمجالات تخطيط المدن والتخطيط العمراني، والتأثيث المدني والتصميم الداخلي، فالمطلوب من المعماري في مرحلة التصميم، التلاعب الخلاق بالموارد والتقنيات المتوفرة، لتحليل المعطيات المتضاربة، من أجل وضع تصور كامل ومفصل للمشروع يعكس الإعتبارات الوظيفية والفنية والجمالية ويربط المشروع بالطبيعة والتقاليد والعادات الموجودة بالمنطقة، وإيجاد صيغة مناسبة من التصميم تترجم إحتياجات الناس المستخدمين للمكان فيما بعد. كما يجب عليه أيضاً إعداد الرسومات والمخططات المعمارية والوصفية لتحديد أسلوب التشييد، وإعداد الجداول الزمنية وتقدير التكلفة وإدارة البناء. كما تستخدم كلمة "العمارة" لتشمل كافة الأنظمة المصممة الأخرى، معمارية الحاسوب، ومعمارية البرمجيات) وخاصة في مجال تكنولوجيا المعلومات( .

قسم هندسة الإتصالات والإلكترونيات :

عبارة عن حقل هندسي واسع ومتشعب و هي الهندسة التي تجمع بين الهندسة الكهربائية و هندسة الإلكترونيات وهندسة الإتصالات.

  1. الفرع الأول: هندسة الكهرباء والإلكترونيات هي تخصص هندسي يهتم بدراسة وتطبيقات علوم الكهرباء والإلكترونيات والمجالات الكهرومغناطيسية. أصبح هذا المجال معروفا في أواخر القرن التاسع عشر وذلك بعد انتشار التيليغراف ومحطات إمداد الطاقة. والآن يغطي هذا المجال عدد من المواضيع الفرعية والتي تتضمن الطاقة والإلكترونيات ونظم التحكم الآلى ومعالجة الإشارات والإتصالات اللاسلكية
  2. الفرع الثاني: أحد الفروع الهندسة الإلكترونية التي تهتم بتطوير و تصنيع المكونات الإلكترونية مثل مكثف, مستحث وعناصر أشباه الموصلات كالصمام الثنائي والترانزيستور
  3. الفرع الثالث: هندسة الإتصالات هي الهندسة التي تتعلق بكل مواضيع الإتصالات الرقمية والتناظرية. وهي تشمل ضمن طياتها الشارات الكهربائية والكهرومغناطيسية، وطرق إنتقالها، ومعالجته نظام الاتصال يتكون عادة من مرسل ومستقبل وقناة إتصال. هندسة الإتصالات تدرس هذه المكونات الثلاثة بالتفصيل :
    1. المرسل: هو الوحدة التي تقوم بأخذ المعلومات وتحضيرها لترسل عبر القناة، وهنا يحدث التضمين.
    2. القناة: وهو الوسط الذي تنتقل فيه الإشارات والمعلوماتيه (مثل الجو في حالة الإذاعة)
    3. المستقبل: وهو وحدة الإستقبال للإشارات، وفيها تتم إزالة المعالجة للإشارات وإظهارها بشكل معلومات من جديد.

الدراسة ونظام الساعات المعتمدة :



نظام الساعات المعتمدة هو أحد نظم الدراسة وأكثرها انتشاراً في العالم وهو نظام يعتمد على :

  1. إعطاء الطالب حرية اختيار المواد التي يرغب في دراستها وكذلك اختيار الميعاد وأحيانا اختيار المحاضر .
  2. إعطاء الطالب المتميز إمكانية الحصول على بكالوريوس الهندسة في اقل من خمس سنوات بعد الانتهاء من عدد الساعات المعتمدة المطلوبة للتخرج .
  3. إعطاء الطالب الأقل تميزاً إمكانية اختيار عدد المواد فى كل فصل دراسي حسب إمكانياته وقدراته .

    تتبع الدراسة بالمعهد نظام الساعات المعتمدة :

  1. الحد الأدنى لإجمالي عدد الساعات المعتمدة اللازمة للتخرج 165 ساعة معتمدة شاملة لمتطلبات الثقافة العامة ومتطلبات المعهد ومتطلبات التخصص ومتطلبات الشعبة، ويحتوي كل متطلب على مقررات إجبارية ومقررات إختيارية (انظر قوائم المتطلبات الملحقة باللائحة).
  2. يمنح المعهد درجة البكالوريوس في أحد التخصصات الرئيسية للشعب الدراسية المذكورة في المادة (3) من هذه اللائحة وذلك بشرط إجتياز الطالب المقررات المذكورة بنجاح مع إستيفاء كافة المتطلبات من المقررات الإجبارية والإختيارية ومشروع البكالوريوس وإتمام التدريب العلمي والعملي مع حصوله على معدل تراكمي عام GPA لسنوات الدراسة لايقل عن 2.00.
  3. تكون الدراسة بالمعهد باللغة الإنجليزية أو العربية طبقا لطبيعة كل مقرر.

    الفصول الدراسية :

    تكون الدراسة بالمعهد وفقاً لنظام الفصول الدراسية، وتقسم السنة الأكاديمية الى ثلاثة فصول دراسية كالتالي :

  1. الفصل الدراسي الأول (الخريفى): يبدأ في شهر سبتمبر ولمدة 15 أسبوعاً على الأقل.
  2. الفصل الدراسي الثاني (الربيعى): يبدأ في شهر فبراير ولمدة 15 أسبوعاً على الأقل
  3. الفصل الدراسي الصيفي: يبدأ في شهر يوليو ولمدة 7 أسابيع على الأقل، على أن تتضاعف عدد الساعات الدراسية الاسبوعية المخصصة لكل مقرر.

نظام القيد والالتحاق :



يقبل المعهد طلاب الثانوية العامة المرشحين عن طريق مكتب التنسيق وكذلك الطلاب المتقدمين بطلبات تحويل بعد موافقة وزارة التعليم العالي والطلاب الحاصلين على شهادات معادلة من الدول العربية والأجنبية وحملة الدبلومة الأمريكية وشهادةIG وشهادة الثانوية الأزهرية وكذلك يقبل المعهد الطلاب المرشحين من غير أبناء جمهورية مصرية العربية طبقاً للنظم العامة للدولة والقواعد التي يحددها وزير التعليم العالي.

يقبل المعهد المؤهلات التالية:

  1. الثانوية العامة علمي (رياضة ) أو ما يعادلها من الشهادات المصرية والأجنبية .
  2. طلاب الثانوية الازهرية.
  3. دبلوم المعاهد الفنية الصناعية.
  4. دبلوم المدارس الفنية الصناعية نظام ( 3 سنوات - 5 سنوات).
  5. يقبل المعهد التحويلات.
  6. ويتم قبول الطلاب من خلال مكتب التنسيق أو مكتب الوافدين بالنسبة للطلبة الأجانب أو عن طريق التحويل.

    شروط الإلتحاق بالمعهد :

  1. أن يكون الطالب حاصل على الثانوية العامة (علمي رياضة) أو ما يعادلها.
  2. أن يكون الطالب متفرغاً للدراسة بالمعهد.
  3. أن يكون مسدداً للرسوم الدراسية المقررة للقيد بالمعهد.
  4. أن يثبت الكشف الطبى خلو الطالب من الأمراض المعدية وصلاحيته لمتابعة الدراسة بالمعهد.

    المستندات اللازمة لقيد الطالب بالمعهد :

    بالنسبة للطلاب المرشحين :

  1. أصل المؤهل الحاصل عليه.
  2. أصل شهادة الميلاد (الرقم القومي).
  3. الموقف من التجنيد لمن بلغ 18 سنة.
  4. نموذج 2 جند.
  5. صورة من البطاقة الشخصية للطالب.
  6. صور شخصية للطالب.

    بالنسبة للطلاب المحولين - بالإضافة للبنود السابقة :

  1. بيان حالة للطلاب المقيدين بجهات أخرى
  2. بطاقة الترشيح للطلاب المستجدين المرشحين لجهات أخرى.
  3. بيان تقديرات بالمواد التي سبق دراستها للطلاب والمحتوى العلمي.

    خطوات تسجيل الطالب بالمعهد :

  1. على الطالب أو ولي أمره بعد إحضار المستندات السابقة التوجه إلى قسم شؤون الطلاب بالمعهد وتسليم الموظف المختص بالفرقة الإعدادية المستندات المطلوبة.
  2. يقوم الموظف المختص بتحرير حافظة سداد للرسوم الدراسية ويسددها الطالب في خزينة المعهد والحصول على إيصال سداد للرسوم الدراسية معتمد من المعهد.
  3. يقوم الطالب أو ولي أمره بملىء إستمارة طلب الإلتحاق والتي تحتوي على بيانات الطالب.
  4. عند ذلك يحصل الطالب على البطاقة الجامعية الخاصة بالعام الجامعي فى سنة الإلتحاق.